شفشاون:في واقعة صادمة، شاب ينهي حياته بعد تدوينة وداعية+الصور

شفشاون:في واقعة صادمة، شاب ينهي حياته بعد تدوينة وداعية

أقدم شخص متزوج وأب لثلاثة أطفال على الإنتحار شنقا داخل منزل أسرته مساء اليوم الثلاثاء، بمدينة تطوان ،وهو الذي ينحدر من دوار “أفرنو” جماعة اونان اقليم شفشاون.


هذا وقد تداول عدد من النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي صورة من حساب (ك.م)، الذي أقدم على الإنتحار بعد نشر تدوينتين  وداعيتين، عبر حسابه الشخصي، الأولى نشر فيها، “لا مكان لي فهذه الحياة الانتحار هو الحل المناسب لأمثالنا“،أما التدوينة الثانية فكتب فيها ، “لوداع أحياتي والسباب هو الأباء“، لتعلن وفاته بعد ساعات قليلة من نشر تدوينته.

وبعد ساعات قليلة من نشره لتلك التدوينة، أعلن أصدقاء ومقربون من الشاب الذي يقيم في مدينة تطوان أنه لفظ أنفاسه الأخيرة، تاركاً وراءه تساؤلات عديدة من طرف عائلته وأصدقائه ومقربيه، وصدمة كبيرة جراء رحيله المفاجئ.

Loading...