السفياني يُشارك في أشغال الملتقى السنوي للمنظمة العالمية للمدن والحكومات المحلية المتحدة CGLU

شارك محمد السفياني، رئيس جماعة شفشاون، في أشغال الملتقى السنوي للمنظمة العالمية للمدن والحكومات المحلية المتحدة CGLU، يوم أمس الإثنين.

وتوقع السفياني في مداخلة له أنه “من المنتظر أن تكون سنة 2021 إن شاء الله سنة تعافي من جائحة كورونا وتداعياتها الصحية و الاقتصادية و الاجتماعية”.

وقال رئيس جماعة شفشاون، إن المدن الوسيطة بالعالم تحتاج إلى دعم مالي و تقني من أجل تفعيل برامج الإقلاع الاقتصادي و الاجتماعي في أحسن الظروف.

وأكد، في مداخلته، على أن المملكة المغربية الشريفة قامت بتدبير جيد للجائحة منذ بدايتها إلى اليوم، وذلك تحت قيادة صاحب الجلالة محمد السادس حفظه الله.

وذكر أن مدينة شفشاون، شهدت نموا اقتصاديا مهما في السنوات الأخيرة، لكن تضرر قطاعات السياحة والصناعة التقليدية والتجارة والخدمات نتيجة التداعيات السلبية لجائحة كورونا، جعل الاقتصاد المحلي يعرف تراجعا ملحوظا كباقي المدن السياحية بالعالم.

ودعا محمد السفياني إلى التفاؤل، بقوله، “علينا تغليب ثقافة التفاؤل و الأمل خلال سنة 2021، خصوصا أن حملات التلقيح الجماعي تمر في ظروف جيدة”.

جدير بالذكر أن مدينة شفشاون تترأس المنتدى العالمي للمدن الوسيطة بالمنظمة العالمية للمدن و الحكومات المحلية المتحدة CGLU.

Loading...