ads-x4-1
ads-x4-2
ads-x4-3
ads-x4-4

فريق مشروع “صوت الطفولة بمدينة شفشاون” يواصل أنشطته الرافضة للعنف الجنسي داخل المؤسسات التعليمية

في إطار مشروع “صوت الطفولة بمدينة شفشاون” المدعم من المرصد الوطني لحقوق الطفل الذي تنجزه جمعية أجيال للطفولة والشباب بتنسيق وتعاون مع عمالة الإقليم والمجلس الإقليمي و المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية و التكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي و المديرية الإقليمية لقطاع الشباب و الرياضة والمركز الثقافي.
يواصل فريق المشروع اليوم الاربعاء 16 دجنبر 2020 ورشاته التحسيسية حول الحماية الذاتية للأطفال من العنف الجنسي بمختلف المؤسسات التعليمية بمدينة شفشاون بمؤسسة الحسن أبي جمعة، وذلك عن طريق ورشات للرسم، وأنشطة أخرى لها دلالات تعبر عن رفضها التام لمثل هذه الممارسات التي لا تبت بصلة للجسم التربوي.
الشاون24
Loading...