ads-x4-1
ads-x4-2
ads-x4-3
ads-x4-4

قطاع الطرق وبائعي المخدرات الصلبة يدفعان درك باب برد للقيام بحملة تمشيطية واسعة بالمركز ليلا

أفادت مصادر مطلعة أن مصالح الدرك الملكي بمركز باب برد إقليم شفشاون،  قامت ليلة أمس الخميس 26 نونبر 2020 بحملة تمشيطية داخل المركز تستهدف قطاع الطرق ومُمتهني السرقة وبائعي المخدرات الصلبة.

وحسب ذات المصادر، فإن الحملة جاءت بعد تعالي أصوات بعض الحقوقيين الذين طالبوا بتوفير الأمن في المركز المذكور، لحماية المواطن وممتلكاته وتكثيف الدوريات الأمنية بمحيط المؤسسات التربوية.

وأكدت المصادر نفسها، أن الحملة تتصدى لظاهرة “الكريساج” وانتشال الهواتف في الشارع العام، واعتراض السبيل، الشيء الذي يروع الساكنة ويهولها.

وشملت الحملة التمشيطية، كل الأحياء، إذ شنتها عناصر الدرك الملكي ليلا مشينا على الأقدام بدروب وأزقة باب برد، مُترصدة لكل تحرك تشوبه الشكوك.

وأضافت المصادر، أنه وبعد كمين محكم تم توقيف شخص ينتمي إلى إقليم الناضور متهم بالسرقة كان يُشكل موضوع مذكرة بحث، فيما لا يزال البحث جاريا عن باقي المُشبه فيهم.

هذا المساء قصد البحث عن مروجي الكوكاين والممنوعات بكل انواعها وبعد كمين محكم القت القبض على شخص ينتمي الى اقليم الناظور تبين ان المعني بالأمر لديه سوابق عدلية في عملية الكريسارج وسرقة الهواتف وآلة الإكترو منزلية ولا زالت هذه العملية مستمرة حتى يتحقق مطلب الساكنة

Loading...