فيروس الإنتحار بشفشاون يخلف أزيد من خمس ضحايا خلال كورونا

الشاون24

لا زال إقليم شفشاون يعاني من فيروس أشد فتكا من كورونا المستجد، ألا وهو ظاهرة الإنتحار التي أضحت تنخر جسد سكان الإقليم بصفة عامه.

وقد بلغ عدد حالات الإنتحار في الإقليم منذ بدء حالة الطوارئ الصحية لأزيد من 5 حالات لأشخاص تتفاوت أعمارهم، ليسمتر هذا النزيف الغير المفهوم في الأرواح بهاته الطريقة.

في سياق مرتبط بهذا الإرتفاع في حالات الإنتحار، سبق لعدد من النشطاء عبر مواقع التواصل الإجتماعي أن أطلقوا حملة تدعو لوقف نزيف الانتحار في الإقليم تحت شعار “بغيناك تعيش”.

Loading...