الوزير أمزازي يحدّد مواعيد امتحانات الباكلوريا والجامعات

الشاون24

أعلن وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، عن تواريخ إجراء الامتحانات المدرسية والجامعية في ظل استمرار تداعيات فيروس كورونا المستجد.

وأكد أمزازي خلال جلسة الأسئلة الشفوية في مجلس النواب، أن الدورة العادية لنيل شهادة البكالوريا دورة 2020 ـ سيتم تنظيمها على الشكل التالي وفق قطبين: يومي 3 و4 يوليوز 2020: قطب الآداب والعلوم الإنسانية والتعليم الأصيل، ومن 6 إلى 8 يوليوز: القطب العلمي والتقني وكذا البكالوريا المهنية.

وأشار السيد الوزير إلى ان مواضيع الإمتحانات ستقتصر على الدروس التي تم إنجازها حضوريا قبل تعليق الدراسة، مشيرا إلى أنه سيتم إصدار إطار مرجعي يحدد الدروس التي سيمتحن فيها المترشحون، كما سيعلن عن نتائج الدورة العادية لامتحان “الباك” في 15 يوليوز 2020.

فيما يخص الدورة الإستدراكية، فستنظم من 22 إلى 24 يوليوز 2020 بالنسبة لجميع الشعب والمسالك، بينما سيتم الإعلان عن النتائج النهائية في 29 يوليوز 2020.

من جهته، أشار السيد أمزازي إلى أن الامتحان الجهوي الموحد للسنة الأولى بكالوريا، سينظم يومي 4 و5 شتنبر 2020، إذ ستشمل مواضيعه أيضا الدروس الحضورية إلى حدود تاريخ تعليق الدراسة.

وبخصوص باقي المستويات الدراسية، فسيتم اعتماد نقط فروض المراقبة المستمرة المنجزة إلى غاية 14 مارس المنصرم، وكذا نقط الامتحانات المحلية بالنسبة إلى السنة السادسة ابتدائي والسنة الثالثة إعدادي لاتخاذ قرارات آخر السنة الدراسية.

أما بخصوص المترشحين الأحرار، فستنظم الامتحانات الخاصة كمايلي: الامتحان الجهوي للسنة الأولى بكالوريا يومي فاتح وثاني يوليوز 2020، على أن تنظم الدورة الاستدراكية لهذا الامتحان يومي 20 و21 يوليوز. أما الامتحان الوطني الموحد للسنة الثانية بكالوريا: ستنظم الدورتين العادية والاستدراكية وفق نفس البرمجة المقررة بالنسبة للمترشحين المتمدرسين.

وبالنسبة للامتحان الجهوي للسنة الثالثة إعدادي والامتحان الإقليمي للسنة السادسة ابتدائي بالنسبة للمترشحين الأحرار، فسيتم تنظيمهما يومي 25 و26 شتنبر 2020.

وبخصوص امتحان التخرج بالنسبة لشهادة التقني العالي، فسينظم من 13 إلى 16 يوليوز 2020.

بخصوص إمتحانات الجامعات، فقد أعلن الوزير أنه اعتمادا لمرونة من قبل المؤسسات ذات الاستقطاب المحدود وكذا بالنسبة لبعض المسالك الانتقائية (الإجازة المهنية والماستر) في تنظيم الامتحانات ابتداء من منتصف شهر يوليوز، مع نهج صيغ متعددة للتقييم، نظرا لمحدودية أعداد الطلبة المعنيين.

كما يمكن لهذه المؤسسات ذات الاستقطاب المحدود إرجاء امتحانات بعض المسالك والمستويات إلى شهر شتنبر المقبل.

أما بالنسبة لمؤسسات الاستقطاب المفتوح الجامعية، فسيتم تنظيم الامتحانات الخاصة بها في شهر شتنبر المقبل، اعتبارا للأعداد المرتفعة للطلبة ولصعوبة تدبير تنقلهم واستفادتهم من الخدمات الاجتماعية (الإيواء والإطعام) في ظل ظروف حالة الطوارئ الصحية. كما ستمنح للطلبة إمكانية مناقشة بحوث نهاية الدراسة والأطروحات عن بُعد.

Loading...