عدم الإستفادة من الإعانات المالية يفاقم معاناة سكان إقليم شفشاون.. والأمل لا زال قائما للتوصل

الشاون24

مازال قسم من ساكنة إقليم شفشاون ينتظرون دورهم في الاستفادة من الدعم الذي خصصه صندوق كوفيد19، والموجه أساسا للوقوف بجانب العديد من المواطنين الذين يمتهنون بعض الحرف التي لا تدخل ضمن القطاع المهيكل.

إن سكان المدينة البسطاء هم في حاجة ماسة إلى تلك المساعدات المالية، اعتبارا لكونهم لا يتوفرون على مداخل أخرى تغنيهم عن هذه المساعدات.

لقد كان سكان الإقليم سباقون في التجاوب مع قرارات الدولة في التزام البيوت حفاظا على أرواحهم، وخوفا من انتشار العدوى، وعلى الرغم من الحاجة، فهم مع ذلك احترموا القرارات الصادرة عن السلطات المختصة، مُكتفين بما لديهم من مخزون بسيط من المؤن، ومع ذلك فإنهم صابرون على هذا الوضع الاستثنائي في انتظار وصول المساعدات من صندوق دعم كوفيد19 الذي أحدثته الإرادة الملكية السامية.

مع هذا الوضع يأمل عدد كبير من الأسر في الإقليم، أن تصلهم هذه الإعانات المالية، بعدما حُرموا منها في المرحلة الأولى، رغم أنهم قاموا بتسجيل أنفسهم عبر الوسائل التي طلبتها الوزارة.

تجدر الإشارة إلى ان وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة كشفت يوم الثلاثاء، عن موعد انطلاق المرحلة الثانية لدعم الأسر العاملة بالقطاع غير المهيكل، وذلك ابتداء من اليوم.

Loading...