وزير الصحة: رفع الحجر سيكون بمثابة “جهاد أكبر” وأي تسرع غير محسوب سيكون له ثمن

الشاون24

أكد وزير الصحة، خالد آيت الطالب، أن رفع الحجر الصحي يتطلب توفر عدة شروط لتجنب أي انتكاسات أو “منعطفا لا تحمد عقباه”.

وقال آيت الطالب، في لقاء خاص مع القناة التلفزية الأولى بثته أول أمس الجمعة، إنه “إذا أردنا الحديث عن رفع الحجر الصحي يتعين توفر الشروط الملائمة لذلك، من قبيل استقرار الحالة الوبائية، وتسجيل انخفاض في الحالات الجديدة، وتراجع مؤشر تولد الفيروس إلى تحت الواحد مع استقراره لمدة زمنية مهمة”.

وذكر آيت الطالب، في هذا السياق، “أننا لسنا في مأمن رغم الإجراءات المتخذة “، لافتا إلى أن ” أي تسرع أو تهور غير محسوب يمكن أن يكون له ثمن “.

وسجل أن رفع الحجر الصحي يعتبر بمثابة “جهاد أكبر” ومسؤولية “كبيرة وجسيمة” يتعين على الجميع الانخراط فيها كل من موقعه، مشددا على ضرورة تثمين المكتسبات المحققة من أجل الوصول إلى المؤشرات التي تسمح برفع الحجر “بشكل تدريجي وبالوسائل الوقائية لنظل في مأمن من خطورته”، وأوضح أن أي رفع للحجر الصحي سيكون بالتدرج والتنسيق بين تصورات جميع القطاعات.

Loading...