مخدرات أصيلة تورط ابن مسؤول في شفشاون !

تمكنت الفرقة المحلية للشرطة القضائية بالمفوضية الجهوية للأمن بمدينة أصيلة بناءا على معطيات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أمس الخميس، من توقيف أربعة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 18 و54 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهم في قضية تتعلق بمحاولة التهريب الدولي للمخدرات.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه تم توقيف ثلاثة من العاملين على مركب للصيد الساحلي، متلبسين بمحاولة تهريب شحنة من المخدرات تزن 185 كيلوغراما من مخدر الشيرا، معبأة داخل تجاويف براميل من البنزين على متن القارب الذي كان بصدد مغادرة ميناء الصيد البحري بمدينة أصيلة، قبل أن تقود الأبحاث والتحريات لتوقيف المشتبه فيه الرابع الذي يشتبه في كونه المنظم الرئيسي ومالك هذه الشحنة من المواد المخدرة.

وأضاف البلاغ أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، في الوقت الذي تتواصل فيه الأبحاث والتحريات من أجل تحديد مصدر هذه المواد المخدرة ومسارات تهريبها.

مصادر ذكرت أن المتهم الرئيسي هو ابن مسؤول في جماعة بني رزين بإقليم شفشاون ، ضبطت معه مبالغ مالية كبيرة بلغت 700 ألف درهم ، مشيرةً إلى ان جهات تستغل حالة الطوارئ الصحية لنقل شحنات مخدرات في شاحنات مخصصة لنقل الخضر خاصة في مناطق الشمال.

المصدر/الزنقة20

Loading...