هل أتاكم خبر لا سابقة له في تاريخ الرياضة عموما و في كرة القدم خصوصا؟ انه رقم قياسي من نوع خاص: فريق اتحاد شفشاون يخوض اول مباراة في الدوري ز هو لم يجر أية حصة تدريبية اي من  السماءللماء.

ظاهرة لم تشهدها الملاعب الرياضية و لن تشهدها أية مدينة لان ممثليها الوحيد بدون سند ز لا دعم و لا جهوزية بدنية يتبارى في الدوري…..خبر مزعج جدا و مؤلم للجمهور و عشاق المستديرة.

هنا النتيجة غير مهمة بل مرتقبة و مهما كانت الروح المعنوية حاضرة فاللياقة البدنية و التفاهم بين اللاعبين أمر لا مناص منه. من اوصل الوضع إلى مهزلة ؟ من سينقذ الفريق من الانتحار نحو الهاوية؟ هل عجزت شفشاون برجالاتها أن توفر للفريق كل سبل النجاح ؟ اما تقولوا لنا انها سادس اجمل مدينة…الم تتباهوا بجمالها..ام تصرون على قتل كل طموح لدى شبابها؟ حرام

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *