بلقنة شفشاون 10: تحرير الملك العام يأتي على الأخضر واليابس، فلا قرابة تشفع ولا مكانة تنفع

منذ بداية تحرير الملك العام و اوتار عقلي تعزف سؤالا مشروعا لا أجد له جواب : كيف يجب أن يفلت من المحاسبة كل تاجر تبث في حقه و بالدليل القاطع و الحقيقة من الترامي على ملك عام،و بالتالي التهرب الضريبي الواضح و الصادم ؟

لا اتكلم عن شباب تقطعت به السبل و ضاقت به الدنيا و افترش الأرض يبيع اي شيء حتى لا ينحرف أو يمد يده متسولا….هذه الفئة من الشباب أو المعوزين الحقيقيين الذين بحثوا عن لقمة حلال من واجب السلطة المحلية و الدولة عموما أن تساعدهم على الاقل ببناء أسواق نموذجية يجدون فيها مبتغاهم عوض بناء مشاريع وهمية و بيع الوهم للشيب و للشباب من قبيل مدينتكم سادس اجمل مدينة …و شبابها أفقر و اتعس شباب الكون….

اما التجار أصحاب المحلات التجارية الذين استغلوا لسنوات عديدة الملك العام و اغتنوا منه و لم يعطوا و لو درهما كضريبة و الساكنة كلها تعرفهم بالأسماء و الألقاب ،اصبحوا اعيان البلد من لا شيء أو الحقيقة كن الارانب على ملك عام .

هل يجوز التغاضي عن محاسبتهم و نعمل مثل رئيس حكومة شهير بمبدأ عفا الله عن ما سلف…..اي سرقوا و نهبوا و نهبوا من الضريبة و تعفو عنهم ليشكلوا لوبي اخر و يبحثوا عن صيد ثمين ينهبونه؟ ان اعطيتموني جوابا مقنعا أو تفاعلتم بمقترحاتكم ستهدا اوتار عقلي و ساعزف لكم :شفشاون أيا النوارة.

كمال بنروحو

Loading...