قال محمد السفياني، عمدة مدينة شفشاون، إن عدد السياح الوافدين على شفشاون تضاعف ثلاث مرات، مبرزا اطراد إحداث الوحدات الفندقية لغاية مواكبة تدفق السياح، ولتبعاتها الإيجابية على خلق فرص الشغل.

وأشار السفياني، في كلمة له بقمة مؤتمر المدن والحكومات المحلية المتحدة بأفريقيا “افريستي”، التي نظمت مؤخرا بمراكش، إلى الانعكاسات الإيجابية للاستثمار في البعد السياحي “الذي جعل معدل النمو بشفشاون يبلغ 30 في المئة”، مسجلا الحاجة إلى تبني “فلسفة السياحة الإيكولوجية والمستدامة وجعلها قاطرة للتنمية الاقتصادية بالمدينة”.

وذكر السفياني، بأن المخطط الجماعي للتنمية الخاص بالمدينة يحيل في محور خاص على مفهوم التنمية الاقتصادية المحلية، ويعمل على إرساء بنيات تحتية اقتصادية لمواكبة الراغبين في الاستثمار على صعيد المدينة، داعيا إلى إشاعة فكرة إحداث “وكالات للتنمية المحلية التي يعهد إليها فضلا عن ضمان التقائية السياسات العمومية المتصلة بشأن التنمية الاقتصادية”.

يذكر أن قمة (أفريستي 2018) عرفت حضور أكثر من 5 آلاف مشارك، من ممثلي تدبير الشؤون المحلية بإفريقيا، وشركاء ينتمون لمناطق أخرى من العالم، ووزراء مكلفون بالجماعات المحلية والسكنى والتنمية الحضرية والوظيفة العمومية، إلى جانب السلطات والمنتخبين المحليين والمسؤولين عن الإدارات المحلية والمركزية، ومنظمات المجتمع المدني والفاعلين الاقتصاديين من القطاعين العام والخاص.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *