ads-x4-1
ads-x4-2
ads-x4-3
ads-x4-4

الشريف مولاي علي الريسوني يستقبل بمقر زاويته وبيته بمدينة شفشاون فضيلة الشيخ العلامة السيد عبد الحفيظ النقشبندي

استقبل مساء السبت 3 أبريل 2021 فضيلة الشريف مولاي علي الريسوني بمقر زاويته وبيته بمدينة شفشاون فضيلة الشيخ العلامة السيد عبدالحفيظ النقشبندي وحرمه.

ويأتي هذا اللقاء في اطار تعزيز عرى المحبة والمودة وتقوية العلاقات التاريخية بين الطريقة الريسونية الشاذلية وبين الطريقة النقشبندية.

وفي كلمة ترحيبية، نوه الشريف علي الريسوني بالمكانة العلمية الكبرى التي يحظى بها السيد عبد الحفيظ باعتباره من كبار العلماء والمؤلفين للطريقة النقشبندية، ورحب به وبكل محبي واتباع هذه الطريقة لزيارة المملكة المغربية والتعرف على ارثها الروحي والحضاري العريق، مشيداً بالرعاية التي يوليها مولانا امير المومنين سيدي محمد السادس نصره الله للحقل الديني عامة وللتصوف خاصة.

من جهته، عبر فضيلة الشيخ عبدالحفيظ النقشبندي عن شكره وامتنانه للشريف علي الريسوني على كرم الضيافة وعلى الجهود العلمية التي يبذلها لنشر حقائق الايمان وجمع قلوب العباد على حضرة الحق، كما أشاد بشدة بما يقوم به أمير المومنين محمد السادس نصره الله من تنمية شاملة ببلادنا المغربية واصفًا اياه بـ”الملك العادل”، مختتما كلمته بالدعاء لجلالته بخير الدنيا والاخرة.

جدير بالذكر ان الشيخ عبدالحفيظ النقشبندي له ازيد من 40 مؤلفاً وهو الان بصدد عمل ضخم يتعلق بترجمة موطأ الإمام مالك رضي الله عنه إلى اللغة الألمانية.

Loading...