ads-x4-1
ads-x4-2
ads-x4-3
ads-x4-4

مبادرة جمعوية تستهدف معالجة مشكل ندرة المياه بإقليم شفشاون

 كشفت نوال الفيلالي رئيسة جمعية يلان تعانوا، المعروفة بمبادراتها الاجتماعية والخيرية، لفائدة الفئات الهشة والضعيفة بجهة طنجة تطوان الحسيمة، عن مجموعة من الأنشطة التي يقوم بها الإطار، والملامسة لجوانب متعددة، تهم بالأساس توفير المواد الغذائية للمواطنين المتأثرين بتداعيات جائحة كورونا، مع الاهتمام أيضا بصحة المواطنين المحتاجين لعمليات جراحية. مع الاهتمام بالجانب التربوي، فضلا عن توفير الماء الصالح للشرب للمواطنين.

فقد أفادت نوال الفيلالي رئيسة جمعية يلا نتعانوا، بمنح العناية للمجال الصحي، عبر المساهمة في عمليات جراحية لفائدة الأطفال والمواطنين المنتمين للفئات الهشة، وذلك عبر التنسيق مع دكاترة أخصائيين في المجال، من قبيل الدكتور زكريا الريسوني المختص في جراحة العظام. والدكتورة مينة املال طبيبة جراحة للقلب، فضل عن الدكتور التقال والدكتور الشركي. المساهمين بشكل فعال في المبادرة.

بحيث استحضرت نوال الفيلالي، اهتمام جمعية يلا نتعانوا، بتوفير الماء الصالح للشرب، للساكنة المتواجدة بمناطق نائية، لاسيما بإقليم شفشاون، المعانية مداشره من قلة الماء، بالرغم من التساقطات المطرية الكثيرة التي تعرفها المنطقة في فصل الشتاء، ينقطع عنهم الماء بشكل كلي، في شهر ماي من كل عام، لذلك بادرت جمعية يلا نتعاونوا، إلى حفر خمسة أبار بإقليم شفشاون، مما سيساهم في معالجة مشكل ندرة المياه.

 عبد السلام العزاوي/ الشاون24

Loading...