ads-x4-1
ads-x4-2
ads-x4-3
ads-x4-4

مسؤولون وخبراء يؤكدون على مزايا  العقود الخاصة بالتكوين داخل المقاولات بجهة طنجة تطوان الحسيمة

أكد متدخلون في  اللقاء المنظم من طرف جمعية مسيري ومكوني الموارد البشرية بجهة طنجة تطوان الحسيمة، المقام بأحد الفنادق المصنفة بعاصمة البوغاز، مساء يوم الجمعة 13 نونبر 2020، على  أهمية ودور العقود الخاصة بالتكوين،  وتأثيرها الايجابي على المستخدمين والشركات.

   فقد  طرح خلال اللقاء المتمحور حول  (العقود الخاصة بالتكوين، التحديات والآفاق)،   والذي عرف مداخلات مهمة،  لمسؤولين  وأطر وخبراء في مجال الموارد البشرية، ويتعلق الأمر بكل من:عبد  العزيز اللفتواي مدير مديرية  التكوين بمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، محمد الحبيب بالمختار مدير الموارد البشرية بشركة (جاكوب  ديلافون)،  خالد الجبابدي مدير الموارد البشرية بشركة بالدار البيضاء ومسؤول بمنظمة، تتولى مهمة إعداد الدراسة الهندسية للتكوينات داخل المقاولات، من اجل تحديد الحاجيات  الخاصة بمجال التكوين،  سميرة طالب مديرة الموارد البشرية بشركة بطنجة. نقاشا فعالا ومهما، سيمكن لا محالة بالدفع مستقبلا بالعقود الخاصة  بالتكوين، داخل المقاولات بجهة طنجة تطوان الحسيمة، والمغرب ككل.

 

  وفي تصريحه لنا، أوضح  عثمان القاسمي، رئيس  جمعية مسيري ومكوني الموارد البشرية بجهة الشمال، بكون المقاولة مرتبطة أساسا بالمستخدمين، مما يرفض عليهم الاطلاع بشكل  مستمر، على المستجدات الحاصلة، عبر التكوين، لكي تواكب  أعمالهم ومنتوجاتهم  تطورات العصر.

   كما ابرز عثمان القاسمي رئيس جمعية مكوني ومسري الموارد البشرية بجهة طنجة تطوان الحسيمة، بكون التكوين داخل الشركات،  يشكل إضافة نوعية لمستخدمي واطر المقاولات، بحكم المستفيد من العملية، يرتفع راتبه الشهري،   ويتحسن مستواه الوظيفي، فيصبح إطارا، كما يترقى في  السلم الاجتماعي، عبر العقود  الخاصة بالتكوين.

عبد السلام العزاوي

Loading...