التعليم عن بعد: إنقطاع الكهرباء يفاقم معاناة تلاميذ المداشر التابعة لإقليم شفشاون

الشاون24

هناك مجموعة من المداشر التابعة لإقليم شفشاون، والتي يعاني تلاميذها وطلابها من تعثر بخصوص متابعة دراستهم عن بعد، جراء انقطاع التيار الكهربائي بصورة دائمة وخاصة عند هطول الأمطار أو تحرك رياح “الشركي”.

وهذا الأمر قد اعتاد عليه هؤلاء السكان، إلا أن حدوثه في هذه الفترة بالذات، واقع غير مقبول، اعتبارا لكونه يؤثر سلبا على المتمدرسين عن بعد.

إن انقطاع التيار الكهربائي يحدث في المناطق القروية التي يتم تزويد سكانها بهذه المادة من طرف المكتب الوطني للماء والكهرباء، إذ أن الشبكة إما في حاجة إلى إعادة إصلاح الحبال الكهربائية المهترئة، والتي تتأثر فورا بمجرد هطول أمطار قوية أو عواصف رعدية، أو بفعل الرياح القوية “الشركي”، وإما أن المولد الكهربائي من الصنف الذي لا يتحمل هذه الحوادث.

وعلى كل فإن الجماعات الترابية معنية بالدرجة الاولى، بحكم اختصاصها في اتخاذ جميع الإجراءات الوقائية والتقنية مع المكتب المذكور، في إعادة هيكلة هذه الشبكة وفي أقرب وقت ممكن من اجل القضاء عليها بصورة نهائية وإيجاد حل جذري للسكان.

Loading...