شفشاون. رغم تسخير طائرات ومئات من العناصر المتدخلة. النيران تحوّل غابة “عشاشة تاسيفت” إلى رماد

لليوم السابع على التوالي،  تواصل السلطات الإقليمية بشفشاون  تدخلاتها من أجل إخماد الحريق الذي نشب في إحدى الغابات المحادية لمنتج أقشور، وذلك حسب ما أفاد مصدر لموقع القناة الثانية.

وأوضح عبد العزيز الدوير المدير الإقليمي للمياه والغابات ومحاربة التصحر بشفشاون أن الحريق نشب يوم الخميس الماضي في “غابة عشاشة تاسيفت، التابعة لجماعة تالامبوط بإقليم شفشاون، ولا زالت فرق التدخل تحاول السيطرة عليه إلى حدود اليوم”.

وأضاف الدوير في تصريح للموقع أن المساحات المتلفة بسبب الحريق قدرت إلى حدود الساعة بأزيد من 470 هكتار، مشيرا إلى أنه تم تسخير 3 طائرات تابعة للقوات الملكية الجوية، طائرات تابعة للدرك الملكي، إلى جانب فرق تدخل أرضية تضم القوات المسلحة الملكية، الوقاية المدينة، المياه والغابات.

وكان المدير الجهوي للمياه والغابات ومحاربة التصحر بجهة طنجة – تطوان – الحسيمة عبد العزيز حجاجي قد أكد في تصريح سابق وعورة تضاريس المنطقة تصعب عملية وصول آليات وشاحنات الإطفاء إلى منطقة الحريق للسيطرة على النيران، إلى جانب أن الضباب يصعب عملية إخماد الحريق في الصباح الباكر.

Loading...