يقع جبل بوهاشم في تقاطع أقاليم تطوان، العرائش وشفشاون ويمتد مجال منتزه بوهاشم على 6 جماعات قروية، الدردراة، تنقوب، لغدير، بني ليث، الواد ،وتزروت.

المساحة:105.000 هكتار، 50 % تنتمي للمجال الغابوي.

السكان:50.000 إحصائيات 2015.

عدد الدواوير: 159

  • السياق:

  • Périmètre d’étude

  • Limitescommunales

  • Route goudronnée

المناخ : متوسطي رطب يتميز المجال الغابوي لبوهاشم بتساقطات مهمة تصل إلى 2000 مم وتعتبر من بين أهم المناطق التي تعرف تساقطات مهمة في المغرب، ولديها مؤهلات إيكولوجية جيدة لأنواع غابوية مثل شجر التشت والبلوط الفليني.

الخاصيات الفيزيائية : ينتمي جبل بوهاشم إلى السلسلة ” النيميدية ” والمكونة من ” flyshs  جد حساسة لعوامل التعرية. ويعمل على تقوية إحدى عوامل التعرية كثرة التساقطات، التعشيب وهشاشة التربة التي تعرفها المنطقة.

الخاصيات السوسيو-اقتصادية : تعاني المنطقة من ارتفاع نسبة الأمية وكذا العزلة وتتميز باقتصاد فلاحي تقليدي متنوع (الحبوب، الخضر، الأشجار المثمرة، زيت الزيتون، العسل وتربية المواشي).التراب الطبيعي والثقافي .

موقع ذي أهمية بيولوجية وإيكولوجية لبوهاشم : في قلب المجال، غنى طبيعي بامتياز يجب المحافظة عليه

يحتضن هذا الموقع تشكيلات غابوية من بين الأجمل بالمغرب تتميز بتنوع غابوي مهم : شجر التشت، الصنوبر، شجر البلوط الفليني، العرعار، الأرز إلخ .

34 نوع من الثدييات، 2 منها انقرض (الفهد واللبوؤة).من بينهم 11 مستوطنة، نادرة ومهددة (القرد، ” ماكو ” الخنزير البري، الوطواط، ثعلب الماء، النمس، الزريقا …)

91 نوع من الطيور التي تعيش في محيط الموقع من بينها 32 نوع مستوطن، نادرا ومهددة بالانقراض (النسر الملكي افقمة، البومة الكبيرة إلخ هذا الغنى الحيواني جعل من الموقع منطقة مفضلة للصيد.

منطقة جبالة : تراث ثقافي يجب المحافظة عليه

تقتسم منطقة بوهاشم 3 قبائل تنتمي إلى جبالة لخماس السفلى جماعة لغدير، تنقوب، داردرة، بني عروس جماعة تزروت، بني حسان جماعة بني ليث والواد.

يتميز سكان هذه القبائل بلباسهم (جلابة، شاشية، منديل، كرزية…) وبخصائص لسانية (لكنة).

ويتميزون كدلك بتراث تقني معماري خاص : دور تقليدية ذات سقفين ماثلين مصنوعين من التبن والتراب، ساحة داخلية، ركائز…. ولديهم مهارات فلاحية متميزة : دورات زراعية للحبوب. الحراسة الجماعية للقطيع، تقنيات تحويل المنتجات الفلاحية، واستعمال أدوات خاصة بهم (الطاحونة المائية إلخ) لكن يبقى أن جل هذه الخاصيات هي في طريق الاندثار.

من جهة أخرى تعرف المنطقة تراثا تاريخيا ودينيا مهما كما تشهد على ذلك الكثير من الزوايا والأضرحة الموجودة بالمنطقة، وقد اعتبرت هذه الزوايا خلال القرن 16 عشر مكان للتعليم الديني ومنبعا للعلماء الصوفيين. إلا أن هذه الزوايا فقدت الكثير من أدوارها.

ويبقى ضريح مولاي عبد السلام الجماعة القروية لتزروت أشهر هذه الأماكن، حيث يعرف إقبالا مهما للزوار سنويا.

    منطقة سياحية بإمتياز

 

وتعتبر الإقامات البيئية بنية تحتية للاستقبال تضمن الانسجام مع الطبيعة والحد الأدنى من التأثير على البيئة. فهي تساعد على حماية الأماكن الهشة المحيطة، وتشرك المجتمعات المحلية وتمكنها من ذر المداخيل. كما توفر الإقامات البيئية الفرصة للسياح من أجل تجربة تفاعلية تشمل الطبيعة والثقافة، من خلال رحلات جماعية، جولات صغيرة موجهة، واللقاءات بين السكان المحليين…

وفي هذا السياق، ستقوم مجموعة الجماعات الترابية  لبوهاشم بمساعدة من أجل بناء 2 مآوي سياحية بالمجال الترابي للمنتزه. بجماعة تازروت (مولاي عبد السلام) وجماعة تنقوب

( بدوار اولادبن بلال أو بدوار تغلمين) حيت ستصبح إقامات إيكولوجية ضمن محطات لمسارات مخططة للرحلات التجوالية.

بعض الصور لجماعة تازروت (مولاي عبد السلام) :

بعض الصور لجماعة تنقوب ( بدوار اولادبن بلال أو بدوار تغلمين)  :

المنتوجات المجالية للمنتزه:

 

إن الطبخ الجبلي معروف بنكهته الطبيعية وذوقه اللذيذ إضافة الى غايته المعنوية والروحية حيث أن جبالة يعطون أهمية خاصة لفترة تناول الطعام رغم الضيق الوقت في يوم حافل بالعمل و الجد. إنه فن مرتبط بالعادات العريقة لسكان المنطقة.

إن فن الطهي الجبلي هو واحد من أهم عوامل الجذب في المنطقة بحيث يقدم مجموعة من الأطباق المعدة ومتنوعة بتأثيرات متعددة الأفاق.إنه يعكس في الواقع التاريخ المعقد للمنطقة التي عاش فيها السكان وفدوا من مناطق أخرى وامتزجوا فيما بينهم.

مزوعات طازجة من بساتين و حقول العائلة:

  • الحبوب ،بين أبرزها من بساتين وحقول العائلة:

  • الأشجار المثمرة كالعنب و التين و المشمش و الرمان و الإجاص و الخوخ و التين الشوكي “الهندية”

  • القطاني :اللوبيا و العدس و الحمص و الجلبانة و الفول و الخروب.

  • النباتات الطبية و العطرية التي لا يمكن الإستغناء عنها في البستان أو المطبخ :

  • “فليو”لعلاج امراض الهضم والتنفس و التطهير

  • “الشيبة” لعلاج الطفيليات المعوية وفقر الدم و الزكام و التعب

  • “النافع” لعلاج السعال الجاف وألم الحنجرة و في الرضاعة الطبيعية

  • “الريحان” لتنشيط لدورة الدموية

  • “السحتار” يستعمل كمضاد حيوي وكمضاد للأكسدة ولعلاج الزكام والام الحيض

  • “اللويزة ” لفتح الشهية ،كما يستعمل لتسهيل التبول والاسترخاء.

التراث المعماري للمنتزه:

 

 ان للعمارة المحلية بمنطقة الجبالة مجموعة من الخصائص الأساسية و الوظيفية و يمكن تلخيصها فيما يلي :

  • العمق التاريخي لتقاليد المنطقة وقوة حس الانتماء إلى الأرض و القرية.

  • القدرة على التكيف مع المكان دون المساس بشكل جذري للمحيط.

  • كونها عمارة وظيفية وسليمة سواء من ناحية البناء والأحجام والمواد.

  • بساطة البناء،وحل أي مشكلة معقدة يتم عبر إيجاد حل لسلسلة من المشاكل البسيطة.

  • تصنيفات أشكالها عبر الزمن غير متباينة بشكل صارخ مما يعكس بساطة الحياة القروية.

  • البساطة والأناقة الناتجين عن قلة الإمكانيات وأيضا بسبب استخدام مقاس الإنسان كسلم للتناسب.

ان المنزل القروي في المنتزه الطبيعي لبوهاشم ينقسم إلى صنفين:

الصنف الذي يطلق عليه اسم “بيت” ويكون إما على شكل وحدة فردية أو على شكل مجموعة من الوحدات تنتظم حول الفناء مع الطابق واحد والثاني هو المنزل المربع الشكل الذي تنتظم مرافقة حول الفناء.

البنيات السياحية :

الفلكور المحلي:

ان الموسيقى حاضرة في جميع المناسبات الاجتماعية والثقافية  و الدينية بالمنطقة من بين الأنماط الموسيقية التي تتميز بها نذكر:

“العيطة” الجبلية وهي عبارة عن طرب يمزج بين الغناء و الموسيقى التي يتم لعبها بأدوات مصنوعة محليا:”الغيطة”و الطبل.

الأغنية الجبلية تشكل نموذجا آخر من الغناء والذي يتم أداؤه في الأعراس و باقي الأفراح ولعل أشهرها أغنية المرحوم عبد الصادق شقارة “غير امولاي عبد السلام”.

العيوع، وهو غناء خاص تردده النساء عبر تبادل الكلمات الشعرية وهن يشتغلن في الحقول.

  • معايير الانتقاء:

إن هذا الطلب من أجل إبداء الاهتمام لإنجاز إقامات لسياحة الإيكولوجية هو مفتوح في وجه المستثمرين المحلين والأجانب في مجال السياحة القروية.

ويجب الاستجابة الى المعايير التالية:

  • انجاز تصميم المعماري يحترم معايير الدولية للنجاعة الطاقية وكدا استعمال المواد المحلية؛

  • في حالة إدلال بالعقار من طرف المستثمر سيتم دعمه من طرف مجموعات الجماعات الترابية لبوهاشم ب 400.000 DH؛

  • ادا وفرت مجموعات الجماعات الترابية العقار سيتم دعم المستثمر 300.000 DH

  • احترام البناء المعماري التقليدي؛

  • الالتزام المستثمر بتشغيل اليد العاملة المحلية؛

  • الالتزام المستثمر بتسويق ودعم المنتوجات المحلية في إطار اتفاقية شراكة مع تعاونيات و الجمعيات المحلية؛

بالنسبة للأنشطة الموازية المقدمة من طرف المستثمر يجب الاتفاق عليها في إطارا لميثاق البيئي بين مجموعات الجماعات الترابية لبوهاشم و المستثمر.

المحاور الأولية لعملية الدعم :

بعد أن يتم اختيار المستثمر سيتم دعمه في مرحلتين :

  • مرحلة الأولى :50% عند بناء الإقامات الإيكولوجية؛

  • مرحلة الثانية :50% في مرحلة التجهيز الإقامات الإيكولوجية؛

  • التمويل:

يقدر المبلغ الأقصى لبرنامج “الإقامات الإيكولوجية بالمجال الترابي للمنتزهب20% من المبلغ الإجمالي للمشروع في صفقة محددة ب DH300.000 لكل مأوى.بالنسبة للمستثمر الذي لايتوفرعلى وعاء عقاري.

في حالة توفر المستثمر على الوعاء العقاري سيتم إعطاء دعم بمساعدة 30% في صفقة 400.000DH.

بالنسبة لمبلغ المالي سيتم إعطائه بالتدريج عبر أنشطة تحدد باتفاقية بعد حصول المستثمر  على الصفقة بموافقة ما بين المجموعة و المستثمر.

  • تتبع المشروع:

سيتم تكليف منسق لبرنامج الإقامات الإيكولوجية بتتبع أنشطة المشروع عن قرب. وستقوم اللجنة التقنية للبرنامج القيام بتتبع تنفيذ المشروع، وكذا تقييم مختلف الأنشطة.

  • مدة المشروع :

تمتد فترة الدعم طيلة 12 شهرا كأقصى حد لإنجاز المشروع على أن تتطور إلى الاستقلال المالي لمالكي الإقامات الإيكولوجية. ويجب ابتداء من السنة الرابعة للمشروع تسديد ضريبة قيمتها 1% من الأرباح للمجموعة.

  • كيفية إيداع طلب الدعم :

 

يتعين على كل مستثمر أن يتقدم بمقترح المشروع.

ويجب أن يتكون ملف المشروع من العناصر التالية:

  • التصميم المعماري يحترم معايير الدولية للنجاعة الطاقية وكدا استعمال المواد المحلية .

  • احترام البناء المعماري التقليدي .

وسيتم تقديم المقترحات الواردة إلى لجنة للانتقاء، والتي ستتولى القيام باتخاذ قرار اختيار المشروع الملائم.

  • الآجال، عنوان الإيداع والجدولة :

تودع ملفات الترشيح لدى :

  • بمقرمجموعة الجماعات الترابية بوهاشم ، أو على البريد الالكتروني

  • العنوان: مركز الدردارة ، قيادة الدردارة ،اقليم شفشاون

  • الهاتف:0539707050

  • البريد الالكتروني :parc2018@gmail.com

خلال أجل 30 يوما من تاريخ نشر هذا الإعلان.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *