عثر صباح اليوم السبت، على جثة عشريني معلقة على شجرة  بدوار العزايب بجماعة بني فغلوم التابعة لإقليم شفشاون. 

وحسب مصادر محلية، فقد انتقلت عناصر من درك الملكي إلى عين المكان، حيث عاينت الجثة، وتم فتح تحقيق لمعرفة تفاصيل الحادث، لتحديد اسباب الوفاة  ما إذا كانت انتحارا أم أن هناك شبهة جنائية، فما تم تقلها الى الجثة الى مستودع الاموات بمستشفى محمد الخامس بشفشاون.

وكان قد اختفى الشاب المنتحر الذي يبلغ حوالي 25 سنة عازب عن منزل أسرته وتم نشر نداء للبحث عنه عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *