في ظل استمرار المعاناة اليومية للتلاميذ جماعة أمتار التابعة لإقليم شفشاون الذين يدرسون بثانوية القاضي عياض بالجبهة شارك العشرات من التلاميذ والتلميذات في وقفة احت جاجية أمام مقر جماعة معبرين عن غضبهم واستيائهم حول الظروف القاسية التي يعانون منها جراء الاكتظاظ المهول الذي يعرفه أسطول النقل المدرسي بالجماعة وجاءت الوقفة الاحتجاجية تزامنا مع دورة شهر أكتوبر.

وقد حضر على وجه السرعة الى عين المكان قائد قيادة الجبهة وكذا رئيس جماعة أمتار وجمعية النقل المدرسي وبعض الآباء وممثلي التلاميذ من أجل عقد اجتماع طارئ لتدارس المشكل وإيجاد حل جدري وخلال الاجتماع عبرو تلاميذ معاناتهم اليومية مع حافلة النقل المدرسي التي تقل أزيد من 150 تلميذ مع العلم ان عدد الركاب المسموح به قانونيا هو 48 مما يشكل خطرا على حياتهم وقد عرف هذا الاجتماع مشاحنات مع رئيس الجماعة وأحد من الساكنة حيث طلب هذا الاخير بطرده من القاعة وهذا ما نفذه القائد حيث طرده من القاعة وقد خلف هذا استياء لدى الحاضرين حيث عبروا خارج القاعة عن عدم تقبلهم مثل هذه التصرفات الصادرة من الرئيس وتنفيذها القائد وبخصوص موضوع النقل.

ووعد رئيس جماعة أمتار أمام الحاضرين انه سوف يقوم بتوفير حافلة النقل المدرسي في أواخر شهر أكتوبر لكن التلاميذ اعتبروا هذا مجرد وعد من الوعود السابقة التي لم يتم تحقيقها إلا أن قرور تحمل هذه المعاناة الى أواخر الشهر في انتظار التزام الرئيس بوعده كما أنهم متشبتين باستمرار هذه الوقفات الاحتجاجية السلمية وتصعيدها في حالة عدم توفير النقل المدرسي.

 

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *